Revue de presse

القاطرة الصفاقسية تتوقف في المحطة الأغلبية

خالد السقني - جريدة الضمير - 21-11-2015

الشبيبة القيروانية 2 – 2 النادي الصفاقسي

 

تمكنت الشبيبة الرياضية القيروان مساء الجمعة من تأكيد فوزها خارج الديار في الجولة السابقة وحقق أبناء المدرب باسكال جانين تعادلا مستحق كان من الممكن أن يكون فوزا لولا التسرع والهفوات الدفاعية ، وجاءت هذه النتيجة لتوقف سلسلة الانتصارات للمتصدر النادي الصفاقسي .

وقد اعتمد مدرب الشبيبة الفرنسي باسكال جانين  في هذا اللقاء على تشكيلة ضمت كل من علي القلعي كحارس مرمى – فراس الهلايلي – حسام بنينة – هيثم العيوني – حمزة الزكار- سليم المهذبي(سليم الجديدي) – صبري العماري – خليل تراوري- محمد العويشي – أيمن الحرزي– علي القربي (ناجح حمادي).

تشكيلية النادي الصفاقسي التي عرفت غياب كل من ايزيكال ومصعب ساسي عول فيها المدرب شهاب الليلي على كل من رامي الجريدي في حراسة الشباك – علي المعلول-ياسين مرياح-سليم بن جميع – زياد دربالي – ماهر الحناشي(مجدي المصراتي) – محمد علي منصر – جنيور أجاي – حسان حرباوي(سليم المزليني) – كريم عواضي – فالو نيانق(حمزة حدة)

شوط أول متعادل

بعد الوقوف دقيقة صمت ترحما على روح والدة اللاعب السابق للشبيبة فتحي الشهيبي المعروف ب"برقو"  أعطى الحكم عبد الحميد الحشفي  إشارة انطلاق المباراة التي دخلها الضيوف بقوة  محاولين التسجيل منذ البداية فكانت السيطرة بشكل أفضل على الكرة مع انتشار جيد على الميدان . وفي الدقيقة (7') وفي أول هجوم خطير ومركّز تمكن مهاجم النادي الصفاقسي محمد علي منصر من افتتاح النتيجة من تسديدة قوية في داخل منطقة العمليات بعد تمريرة من اللاعب حسان الحرباوي.

ثم تواصل ضغط الضيوف وفرصة خطيرة في الدقيقة (24) ، رمية جانبية من العواضي والحرباوي يسدد بالرأس لتمر الكرة فوق العارضة الأفقية لمرمى القلعي بقليل.

الشبيبة أحست بالخطر وتقدمت للهجوم فتتالت الفرص حيث كاد الخليل تراوي بتسديدة قوية أن يعدل النتيجة للشبيبة  في الدقيقة (27) لولا التدخل المميز للحارس رامي الجريدي، وتواصل ضغط  أصحاب الأرض وكادت ركنية أيمن الحرزي أن تتحول إلى هدف بعد تسديدة رأسية من المدافع حسامبنينة ولكن الكرة مرت بجانب القائم بقليل.

وفي حدود الدقيقة (39) وإثرعملية ثنائية بين العويشي والحرزي الذي صوّب الكرة من داخل منطقة العمليات والحارس رامي الجريدي يتصدى لتعود الكرة مرتدة وتصطدم بيد مدافع النادي الصفاقسي ولكن الحكم عبد الحميد الحشفي تردد وانتظر تدخل المساعد الأول ليعلن عن ضربة جزاء لصالح الشبيبة نفذها بنجاح اللاعب هيثم العيوني وعدّل النتيجة لصالح فريقه.

نهاية الشوط عرفت تراجعا في مردود الفريقين وانحسر اللعب في وسط الميدان ليعلن الحكم عن  نهاية الشوط الأول بالتعادل الايجابي بعد إضافة ثلاثة (3) دقائق وقت إضافي.

النادي الصفاقسي يستعين بالتكنولوجيا الروسية  "إنستات"

وقعت إدارة النادي الصفاقسي عقداً مع شركة روسية التي وفرت بموجبه برنامجاً رقمياً “إنستات” يساهم في تطوير أداء اللاعبين ويحفزهم على البروز والمنافسة فيما بينهم
ويقوم هذا البرنامج بتقديم إحصائيات للاعبين بدقة تامة فردية كانت أو جماعية على كل المستويات الهجومية والدفاعية إضافة إلى تقديم الإحصائيات الخاصة بالخصم كما أنه يكشف قدرات أي لاعب وقد علمت "الضمير" من مصدر موثوق بأن النادي الصفاقسي قد بدأ فعلا في إستعمال هذا التطبيق منذ مباراته أمام أولمبيك سيدي بوزيد في إطار الجولة السادسة من البطولة الوطنية.

تسابق وتلاحق

الشوط الثاني عرف بداية سريعة من الفريقين ، هجمة بهجمة بدون تجسيم ،وأبرز هذه الفرص كانت للنادي الصفاقسي في الدقيقة (52) توغل من حسان الحرباوي وتدخل ممتاز من الحارس علي القلعي.

تسديدة قوية من مهاجم الشبيبة أيمن الحزي في الدقيقة (56) والحارس رامي الجريدي يتدخل ويحولها إلى ركنية.

 هجمة مركزة من الشبيبة  في الدقيقة (60) وتوغل من هيثم العيوني ثم يقوم بتوزيعة دقيقة يستغلها اللاعب والمهاجم محمد العويشي ويسكن الكرة في شباك رامي الجريدي محققا الهدف الثاني للجي أس كا.

هدف التعادل للنادي الصفاقسي لم ينتظر طويلا وجاء في الدقيقة (65) بعد خطأ فادح من علي القلعي الذي يرجع الكرة أمام أقدام مهاجم النادي الصفاقسي علي معلول الذي لم يترك الفرصة تمر دون تسجيل الهدف الثاني لفريقه .

بعد الهدف تقدمت الشبيبة أكثر نحو الهجوم ، وفي الدقيقة (75) تسديدة قوية وجانبية من خارج منطقة الجزاء من هيثم العيوني وتصدي ممتاز من رامي الجريدي. تلتها تسديدة أرضية من أيمن الحرزي في الدقيقة (78) والجريدي  مرة أخرى في الموعد ويحول الكرة إلى ركنية.

نهاية المباراة عرفت سيطرة عقيمة لأبناء الشبيبة وبعض الهجمات المعاكسة والمحاولات المتفرقة الخطيرة من الضيوف  بدون تجسيم لتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي هدفين لهدفين وتتمكن الشبيبة من إيقاف سلسلة انتصارات النادي الصفاقسي متصدر الترتيب العام منذ بداية البطولة.

تصريحات ما بعد المباراة

إثر المباراة صرح المدرب شهاب الليلي  " للضمير" بأن نتيجة اللقاء كانت عموما عادلة للفريقين اللذان عرفا كيف يستغلان فترات القوة وفترات ضعف المنافس وتراجع مردوده ، وأضاف بأن غياب بعض ركائز الفريق مثل المهاجم ايزيكال ومصعب ساسي أثرت في المردود الهجومي للفريق وكان بالإمكان الفوز باللقاء ولكن الشبيبة في ميدانها ليس بالفريق السهل ويصعب هزمها بوجود عدد من اللاعبين أرهقوا بدنيا بالمشاركة مع المنتخب.

مدرب الشبيبة باسكال جانين وفي تصريحه "للضمير" اعتبر أن فريقه قد تحسن كثيرا على المستوى البدني والفني وقدّم مقابلة جيدة أمام متصدر الترتيب واستطاع أن يوقف سلسلة انتصاراته ولكن رغم ذلك كان بالإمكان الانتصار لولا بعض الهفوات الدفاعية والفردية التي يجب تلافيها في الجولات القادمة وتمنى أن يتحسن مردود المجموعة في قادم الجولات وبالضرورة ستتحسن النتائج والترتيب.

 

 

الضمير – خالد السقني


Lire aussi

انتصار الإقناع والإقلاع
اختبارات بالجملة..ودّ مع المتلوي.. و«الحافلة» في البال
شبيبة القيروان ـ جمعية جربة 3 – 1:ثلاثية الامتاع والاقناع
شبيبة القيروان ـ الترجي الجرجيسي (0 ـ 2):عقدة الفوز في القيروان تتأكد

JSK vidéos

JSKTV

Galerie Photos

Voir Tous

Suivez la JSK

Nos Sponsors